إذاعة سورية الغد تكرم الكوادر التدريبية الوطنية

هذا المقال رقم : 3823 من أصل 6869 من _الرياضية

 

الرياضية 489

 

* اتحاد الكرة يشارك في التكريم

* 20 مدرباً وطنياً تعاونوا مع الإذاعة الموسم الماضي

* الإعلام الرياضي كان حاضراً بتقدير

* خطوات جديدة لنقل الدوري للموسم القادم

كتب د. مروان عرفات

يلعب الإعلامي الرياضي دوراً هاماً في المسألة الرياضية الوطنية، وقد زادت أهميته بدخول القطاع الخاص هذا المجال داعماً ومؤكداً دوره الوطني في هذه المسألة.

فكانت (الرياضية) باكورة الصحافة الرياضية المتطورة وغدت الأوسع انتشاراً في وطننا.

ثم جاءت إذاعة سورية الغد المتعاونة والمتضامنة مع (الرياضية) لتقول كلمتها في هذا المجال فكانت أول إذاعة خاصة تنقل دوري كرة المحترفين على الهواء مباشرة منذ موسمين وحققت حضوراً لافتاً في هذا المجال وظهر الأحد كانت وقفة الوفاء من هذه الإذاعة تجاه الكوادر الوطنية التي أسهمت في تعزيز مسيرتها وقيامها بالتحليل الفني للمباريات.

 

تحالف مسؤول

إذاعة سورية الغد اشترت حقوق النقل الإذاعي من اتحاد كرة القدم (مفسحة المجال لإذاعتنا الوطنية السورية الرائدة) الاستمرار في مجالها الذي بدأته منذ أكثر من ربع قرن في برنامج ملاعبنا الخضراء الناجح الذي بعثه رائد الإعلام العربي السوري الراحل عدنان بوظو.

وكانت لرعاية اتحاد الكرة ومشاركته الأدبية لعمل إذاعة سورية الغد الأثر الإيجابي في هذا العمل الذي نفذته نخبة شابة من المعلقين الرياضيين الوطنيين الشبان بقيادة الدكتور مروان عرفات.

فكان أنس شقير وسعيد جودة وأبي شقير ويونس المصري (في دمشق).

ـ وجمال نشاوي وبشار الحاج علي ومحمود جنيد (في حلب).

ـ ومحمد خير الكيلاني (في حمص).

ـ ورائد عامر وهشام مهنا (في اللاذقية).

ـ وسليمان أبو علو (في حماة).

ـ ومحمد العرسان (في دير الزور)

وسينضم إلى هذه الكوكبة هذا الموسم صالح الأكتع ولؤي دعبول وذلك بعد عودة أمية لأضواء المحترفين.

الدكتور أحمد جبان رئيس اتحاد الكرة والمحامي بهاء العمري حضرا حفل التكريم ممثلين عن اتحاد الكرة صاحب الشأن في هذه اللعبة في وطننا، وكان لحضورهما الأثر الإيجابي الطيب.

 

المكرمون

وقد جاء التكريم لنخبة من المدربين الوطنيين الذين ساعدوا إذاعة سورية الغد برأيهم الفني من دمشق.

 

من دمشق:

* الكاتبن موسى شماس المدرب الوطني (أو شيخ المدربين الوطنيين) واللاعب الدولي الكبير السابق.

* الكابتن حنين بتراكي: المدرب الوطني الذي لم يغادر الملاعب منذ كان لاعباً متألقاً وحتى تاريخه مدرباً وطنياً.

* الكابتن نزار محروس: نجم الكرة السورية، ونجم المدربين الوطنيين وسفيرهم إلى الخارج.

* الكابتن فجر إبراهيم: المدرب الوطني المعروف.

* الكابتن زياد عطا الله: أكثر مدربينا الوطنيين اجتهاداً ودراسة ومتابعة.

* الكابتن أيمن الحكيم: المدرب الوطني الذي لم يغادر الملاعب .

* الكابتن حسام السيد: كابتن منتخب سورية والوحدة السابق والمدرب الوطني المعروف.

* الكابتن هيثم برجكلي الندم الأكثر لمعاناً أيام زمان والمتواجد في الملاعب حتى الآن.

* بشار الشريف: مدرب قواعد الوحدة واللاعب الدولي السابق.

* الزميل عماد الأميري: الأبرز تعاوناً مع إذاعة سورية الغد وخاصة في تغطية أحداث يورو 2008.

 

من حمص:

* الكابتن مروان خوري اللاعب الدولي السابق والمدرب الوطني الفاعل في ملاعبنا حتى الآن.

 

 

من حماة:

* الدكتور الكابتن نهاد سليمان اللاعب السابق والمدرب والمحلل الوطني الحالي.

 

من حلب:

* الكابتن فاتح زكي: اللاعب الدولي السابق وأحد أبرز مدربينا المحليين.

* الكابتن محمد ختام: اللاعب الدولي السابق والمدرب الوطني الأكثر متابعة لمستجدات اللعبة.

* الكابتن أمين آلاتي: أحد أبرز المدربين الشبان القادمين بقوة إلى الكرة السورية.

* الكابتن محمد دهمان: اللاعب الدولي وكابتن الجيش وسورية السابق والمدرب الوطني المتواجد.

 

من اللاذقية:

* الكابتن عبد القادر كردغلي: أحد أبرز نجوم الكرة السورية (تاريخاً) وأبرز كوادر اللعبة لاعباً وإدارياً ومدرباً.

* الكابتن رفعت الشمالي: المدرب الوطني البارز وحامل هم الكرة الجبلاوية.

* الكابتن مصطفى الطحان: المدرب الوطني الأكثر علمية في مجالات اللعبة.

 

اجتماع عمل

الكوادر الفنية العاملة في القسم الرياضي بالإذاعة عقدوا اجتماعاً تقويمياً لعملهم في الموسم الماضي قاده الدكتور مروان عرفات مدير البرامج الرياضية في الإذاعة بحضور الأستاذ حافظ دنهش مدير الإذاعة، وقد تم التوجيه للتالي:

ـ الحيادية المطلقة في العمل أثناء التعليق ونسيان الفريق صاحب الأرض التي ينتمي إليها المعلق.

ـ التعامل مع المباريات بحرفية وفنية بمساعدة الكوادر التدريبية الوطنية المشهود لها بالكفاءة والحيادية.

ـ تلافي ثغرات العام الماضي وذلك بعد تأمين الفرق اللازمة في الملاعب وجميع مستلزمات النقل الحديثة.

ـ الانتباه لمسألة تأخير الإعلان عن الهدف الذي كان بسبب التقنيات الفنية.

ـ الإقلال من مدة الإعلان ضمن فترة النقل نزولاً عند رغبة المستمعين.

ـ إجراء اللقاءات مع نجوم اللعبة (حكام ـ مدربين ـ لاعبين)

ـ الحيادية في مسألة التحكيم وعدم التدخل في أمور الحكم أثناء المباراة حفاظاً على انضباط الملاعب.

ـ الإكثار من عملية التثقيف النوعي باللعبة بالرد على كل الرسائل المرسلة للبرنامج، حيث تتم الإجابة عن كل أسئلة المستمعين أياً كان نوعها من قبل الدكتور مروان عرفات.

 

 

تقدير وترحيب

مدير الإذاعة الأستاذ حافظ دنهش ومدير البرامج الرياضية الدكتور مروان عرفات رحّبا بكلمتين قصيرتين بكل الحضور الذين لبوا دعوة الإذاعة فحضر من مختلف المحافظات السورية رغم العطلة ومناسبة عيد الفطر السعيد. وكان حضورهم برهاناً على التزامهم مع الإذاعة الرياضية الأولى.

كما كان لحضور اتحاد الكرة ممثلاً برئيسه الأثر الهام الذي يؤكد على تلازم التعاون والعمل المشترك.

 

الإعلام الوطني كان موجوداً

الزملاء في الإعلام الوطني كانوا متواجدين وشاركوا في احتفال إذاعة سورية الغد وهم:
* الزميل محمد عباس رئيس لجنة الصحفيين الرياضيين.

* الزميلة مها بدر مستشارة التحرير في صحيفة الرياضية.

* الزميل علي شحادة رئيس تحرير صحيفة الاتحاد.

* جوزيف بشور (مدير البرامج الرياضية في التلفزيون وقد اعتذر لسفره مع منتخب الناشئين).

* الزميل هشام اللحام رئيس القسم الرياضي في الثورة.

* الزميل كبرييل الشامي رئيس القسم الرياضي في تشرين.

* الزميل فجر إبراهيم رئيس القسم الرياضي في الوطن.

* الزميل غانم محمد رئيس تحرير الموقف الرياضي.

* الزميل موسى عبد النور مدير إذاعة صوت الشباب

* الزميل وجيه شويكي مدير البرامج الرياضية في تلفزيون دنيا.

* المهندس نديم الجابي مدير موقع كوورة السورية.

* الزميل حسان البني مدير المكتب الصحفي في الاتحاد الرياضي.

* الزميل فايز وهبي عن الوكالة الفرنسية وتلفزيونART

* الزميل إياد ناصر عن التلفزيون السوري.

* الزميل عقيل هدبا عن التلفزيون السوري.

* الزميل محمد ذو الغنى عن التلفزيون السوري.

* الزميل رئيس القسم الرياضي في صحيفة بلدنا.

Series Navigation<< العين الرابعةفي مدينة الجلاء: المشالح والغرف تحولت إلى غرف منامة ومكاتب >>